الأخبارمتفرقات

بسبب التدمير الذي يتسبب به البشر لكوكب الأرض … محامي أمريكي ينتحر حرقًا

توفي محام أمريكي بارز بعد أن أضرم النار في نفسه في متنزه عام في نيويورك احتجاجا على التغيير المناخي.

وعثر على بقايا جثمان ديفيد باكل، 60 عاما، في متنزه بروسبكت في منطقة بروكلين.

وقد كتب باكل ورقة توضح أسباب انتحاره، يقول فيها إنه أحرق نفسه باستخدام الوقود الإحفوري في إشارة رمزية لما وصفه بالتدمير الذي يتسبب به البشر لكوكب الأرض.

وأضاف باكل أن معظم الناس اليوم يتنفسون هواءً غير صحي، ويتوفى العديد منهم مبكرا.

وقد اشتهر بوكل بعمله القانوني لمصلحة قضايا جماعات الـ ( أل جي بي تي)، وهي مختصر للحروف الأولى من الكلمات التي تعني المثليين والسحاقيات ومزدوجي الميل الجنسي والمتحولين جنسيا، وقد عمل مؤخرا مع العديد من جماعات حماية البيئة.

 

 

 

 

المصدر
بي بي سي عربي
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق