الأخبارمتفرقات

نقص المياه يهدد نصف سكان الأرض بحلول سنة 2050

أكدت منظمة الأمم المتحدة في تقرير حديث لها أن نصف سكان العالم سيتأثرون بنقص المياه ، خلال الأعوام الثلاثين المقبلة.

وذكر تقرير تنمية المياه ، أن النقص المتوقع قد يمس 5 مليارات شخص ، بحلول سنة 2050 التي سيبلغ فيها سكان الأرض ما بين 9 و10 مليارات نسمة .

وبحسب الباحثين، فإن استنزاف مصادر المياه المتاحة في الوقت الحالي مثل الأنهار والبحيرات والمائدة المائية ، قد يؤدي إلى نشوب نزاعات تهدد الحضارة بأكملها.

واشار التقرير الى ان نقص المياه يعود بالاساس إلى النمو السكاني المتزايد وتغير المناخ والأنشطة الصناعية ، فضلا عن اتساع المدن والنشاط الزراعي، ففي البرازيل، مثلا، ثمة علاقة بين الجفاف في ساو باولو وتراجع مساحة غابة الأمازون.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق