رياضةرياضة وطنية

مبابي يخرج عن صمته ويعلق على استفزازات حارس مرمى الأرجنتين

كسر كيليان مبابي، نجم باريس سان جيرمان، حاجز الصمت بشأن الهزيمة أمام المنتخب الأرجنتيني في نهائي مونديال “قطر 2022″، واستفزازات حارس التانغو إيمليانو مارتينيز.

وقال مبابي، في تصريحات عقب فوز بي إس جي على ستراسبورغ (2-1) مساء أمس الأربعاء في الدوري الفرنسي: “هنأت ميسي عقب المباراة، كان الفوز بكأس العالم بمثابة حلم عمره، وبالنسبة لي أيضا، لكنني فشلت، لذلك التزمت بأن أكون لاعبا جيدا في رد فعلي”.

وعن حركات إيمليانو مارتينيز الاستفزازية، أوضح مبابي: “ليست مشكلتي، ولن أهدر طاقتي في مثل هذه الأمور التافهة، بل أركز على بذل أقصى جهد من أجل مساعدة فريقي، ننتظر عودة ميسي، لكي نحقق مزيدا من الانتصارات، ونسجل أهدافا أخرى”.

وكشف مبابي كواليس عودته السريعة، بعد 3 أيام فقط من نهائي كأس العالم، قائلا: “بالتأكيد.. تناقشت مع المدرب وإدارة النادي لحسم أفضل قرار للفريق ولي، تحدثنا قبل المباراة النهائية للمونديال، وقلت سأعود مهما كانت النتيجة، لأنني شعرت بحالة جيدة، وأردت مواصلة اللعب، ولم أرغب في الحصول على إجازة، وقال لي المدرب (غالتيه) لا تقلق، والليلة شاركت أساسيا”.

وواصل: “خسارة لقب كأس العالم لا يمكن هضمها أبدا، لكن أخبرت مدرب الفريق وزملائي، أنه لا يوجد سبب يدفع نادي باريس سان جيرمان ليسدد فاتورة إخفاقي مع منتخب فرنسا، فالنادي ليس مسؤولا عن خسارتنا في نهائي كأس العالم، لذلك حاولت أن أعود بأفضل طاقة ممكنة، وأن أكون إيجابيا قدر الإمكان”.

وختم مبابي تصريحاته قائلا: “لقد كانت لحظات عصيبة، لقد عدت لأجواء الفريق وزملائي والجماهير سريعا، وتجاوز اللحظات الصعبة بمثل هذه الانتصارات المثيرة، يجعل المهمة أسهل في تجاوز الكبوات”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى