رياضة

حوار مشوق غدا بين الترجي الرياضي والنادي الصفاقسي من اجل التتويج بلقب كاس السوبر التونسي 2020-2021

يلوح الحوار مشوقا غدا بين الترجي الرياضي بطل الموسم الماضي والنادي الصفاقسي الفائز بالكاس عندما يلتقيان في اطار كاس السوبر التونسي لكرة القدم لموسم 2020-2021 ،بملعب حمادي العقربي برادس بداية من الساعة الخامسة والنصف مساء دون حضور الجمهور.
ويسعى الترجي للتونسي بطل الموسم الماضي الى التعويض عن خسارته لمباراة السوبر 2019-2020 الاسبوع الماضي امام اتحاد المنستير بركلات الترجيح فيما يراهن النادي الصفاقسي على الانطلاق بقوة في الموسم الجديد واحراز لقب يغيب عن خزائنه.
وستكون هذه المواجهة الثانية من نوعها بين الفريقين بعد الاولى التي اقيمت سنة 2020 لحساب موسم 2018-2019 والتي الت فيها الكلمة الاخيرة لفريق الاحمر والاصفر بركلات الترجيح 5-4 بعد انتهاء المباراة بالتعادل 0-0.
وتبدو مباراة الغد على غاية من الاهمية بالنسبة للفريقين لا سيما بالنسبة للترجي الرياضي الذي كان خسر السبت الماضي كاس السوبر لموسم 2019-2020 امام الاتحاد المنستيري بالركلات الترجيحية (3-5) اثر انتهاء المباراة بالتعادل 1-1. ويعي الاطار الفني الجديد للترجي الرياضي بقيادة الدولي السابق راضي الجعايدي ان خسارة لقب ثان في ظرف اسبوع من شانها ان تعقد من مهمته في مستهل الموسم الكروي الجديد.
كما تشكل هذه المواجهة اختبارا حقيقيا للمدرب الجديد للنادي الصفاقسي الايطالي جيوفاني سوليناس الذي سيخوض اول مباراة رسمية له مع الفريق الذي كان تعاقد معه في نهاية شهر جويلية الماضي.
وسيحاول النادي الصفاقسي الظفر بلقبه الاول في هذه المسابقة على حساب نفس المنافس الذي انهزم امامه سنة 2000 في السوبر التونسي بما يسمح له بمواصلة العمل في احسن الظروف استعدادا للاستحقاقات القادمة التي تنتظره قاريا ومحليا.
ورغم ان الفريقين مازالا في طور التحضير للموسم الجديد ولم يصلا بعد الى اوج العطاء خصوصا في ظل التغييرات الحاصلة سواء على مستوى الرصيد البشري او على مستوى الاطار الفني فان الاحباء يتطلعون الى التتويج باللقب لما له من تاثيرات ايجابية على بقية المشوار.
وينتظر ان يدخل راضي الجعايدي بعض التغييرات على التشكيلة الاساسية مقارنة باللقاء الماضي ضد الاتحاد المنستيري خاصة بعد تعافي بعض المصابين على غرار كوليبالي واليعقوبي وذلك حتى يظهر الفريق بمستوى افضل ويعيد الطمانينة الى انصاره.
ومن جانب النادي الصفاقسي فان المدرب الايطالي سوليناس سيعمل على اختيار افضل تشكيلة ممكنة خاصة في ظل غياب كريس كواكو وايمن الحرزي بسبب الانذار الثالث مقابل تاهيل المنتدبين الجدد مثل حازم حاج حسن والعراقي حسين علي والموريتاني اسماعيل دياكيتي والليبي محمد عياد اضافة الى الجزائريين هشام النقاش وماليك رباح.
وستمثل هذه المباراة فرصة هامة لمدربي الفريقين للوقوف على حقيقة امكانيات فريقيهما قبل اقتحام المنافسات القارية للاندية في النصف الثاني من شهر اكتوبر القادم حيث سيواجه الترجي الرياضي الاتحاد الليبي في الدور التمهيدي الثاني من رابطة الابطال فيما يتبارى النادي الصفاقسي مع بايلسا يونايتد النيجيري في الدور التمهيدي الثاني من كاس الاتحاد.
وسيدير اللقاء امير لوصيف بمساعدة خليل الحساني ويوسف الجامي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Participez au jeu
participez au jeu