رياضة

التونسى حمزة رفيعة رفض اللعب لمنتخب فرنسا وتمسك بقميص نسور قرطاج

كشف الدولى اللاعب التونسي حمزة رفيعة ، جوهرة فريق يوفنتوس الإيطالي، أسرار  تغيير جنسيته الكروية من فرنسية إلى تونسية وتمثيل منتخب نسور قرطاج، حيث سبق لرفيعة، المولود فى فرنسا عام 1999 لأبوين تونسيين، أن ارتدى قميص منتخبات فرنسا للشباب قبل أن يقرر الانضمام لمنتخب تونس، مستفيدا من قانون “الباهاماس” الذى صدق عليه الفيفا عام 2009، ويسمح للاعبين مزدوجي الجنسية الذين سبق لهم اللعب فى الفئات العمرية لمنتخب ما تغيير “جنسيتهم الرياضية” قبل بلوغ 21 عاما.

وقال لاعب الوسط المهاجم الشاب، فى تصريحات للصحافة الإيطالية، السبب الذى دفعه لهذه الخطوة، موضحا فى حوار أجراه مع الصحيفة الإيطالية الشهيرة “لاستامبا”، “أشعر بأنني تونسي 100%، ولو مثلت فى وقت سابق منتخبات فرنسا للفئات العمرية المختلفة“.

وأضاف حمزة فى تصريحاته، “عند قدومي ليوفنتوس تيقنت أن مستقبلي يجب أن يكون مع منتخب تونس وليس مع منتخب فرنسا“.

وتابع رفيعة، “أرغب في المشاركة في كأس أمم أفريقيا وفي كأس العالم، وهذا الحلم لا يمكنني تحقيقه إلا مع منتخب تونس“.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى