الأخبارعالمية

FBI: لا أدلة على ضلوع أعضاء من حركة “أنتيفا” في اقتحام الكابيتول

أكد مدير مكتب التحقيقات الفدرالي كريستوفر راي، يوم الثلاثاء، عدم وجود أدلة على ضلوع أعضاء من حركة “أنتيفا” اليسارية في أحداث اقتحام الكابيتول التي اعتبرها الـFBI إرهابا محليا.

ودافع راي في شهادته خلال جلسة استماع أمام اللجنة القضائية بمجلس الشيوخ، عن تعاطي وكالته مع المعلومات التي جمعت عشية أحداث الشغب في الكابيتول، بعدما أكد أفراد في قوات إنفاذ القانون أمام الكونغرس الشهر الماضي، أنهم لم يحصلوا على معلومات كافية من وكالات الاستخبارات حول التهديد المحتمل في 6 جانفي المنقضي.

وقال راي: “الطريقة التي عولج بها الأمر بدت بالنسبة لي منسجمة مع عملياتنا العادية”، مبينا أن “أولئك الذين شاركوا في اقتحام مبنى الكابيتول ينقسمون إلى مجموعتين رئيسيتين من المتطرفين العنيفين. أولئك المرتبطون بمجموعات الميليشيات مثل حراس القسم، وأولئك الذين يدافعون عن تفوق العرق الأبيض”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock