الأخبارعالمية

روسيا تتهم بريطانيا بتفجير نورد ستريم

اتّهم الجيش الروسي السبت أوكرانيا وبريطانيا بتنفيذ هجوم بمسيّرات استهدف أسطوله في البحر الأسود في شبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو عام 2014، ما تسبب في “أضرار طفيفة” في إحدى السفن.

وكتبت وزارة الدفاع الروسية على تلغرام “التحضير لهذا العمل الإرهابي وتدريب عسكريين في المركز الأوكراني ال73 للعمليات البحرية الخاصة، نفذّهما متخصصون بريطانيون مقرهم في أوتشاكوف في منطقة ميكولايف الأوكرانية”. وهذه السفن كانت تشارك في حماية قوافل تصدير الحبوب الأوكرانية، بحسب موسكو.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت السلطات في شبه جزيرة القرم أنه تم بنجاح صد وإسقاط كل الطائرات المسيرة التي هاجمت ميناء سيفاستوبول.

كما اتّهم الجيش الروسي السبت لندن بالضلوع في الانفجارات التي تسببت في تسرّبات في سبتمبر من خطي أنابيب الغاز نورد ستريم 1 و2 في بحر البلطيق اللذين بنيا لنقل الغاز الروسي إلى أوروبا.

وكتبت وزارة الدفاع الروسية على تلغرام “شارك ممثلون من وحدة تابعة للبحرية البريطانية في التخطيط والإمداد وتنفيذ العمل الإرهابي في بحر البلطيق في 26 سبتمبر لتخريب عمل خطي أنابيب الغاز نورد ستريم 1 و2”.

وتقول روسيا، التي مدت خطوط الأنابيب “نورد ستريم” مع شركاء أجانب، إن الأضرار نجمت عن أعمال تخريب.

المصدر:سكاي نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى