الأخبار

 حزب العمال يدعو التونسيين إلى التمسك بالثورة ومطالبها واستحقاقاتها

في بيان الذكرى الـ37 لتأسيسه، أكّد حزب العمّال “تمسكه الصارم بإرث الحزب ومواقفه النضالية المبدئية والمشرّفة والتي ثبت صوابها وسلامتها رغم كل الحملات التي استهدفت الحزب منذ لحظة تأسيسه التي عُمّدت بالتضحيات والصمود والكفاحية العالية”.

واعتبر الحزب في بيانه “أنّ النضال من أجل تحرر بلادنا وكرامة شعبنا مازالت مهمة عالقة ومطروحة على كاهل الطبقة العاملة وحلفائها من الطبقات والفئات المضطهدة والمفقّرة وعلى حزبنا الذي يتقوّى بالمواقف المبدئية وبالصمود في وجه استهداف هويته الطبقية الثورية”.

كما دعا حزب العمال، “الشعب التونسي إلى التمسك بالثورة ومطالبها واستحقاقاتها، وإلى التصدي المتماسك لكل معسكر الثورة المضادة وعلى رأسه قيس سعيد والمعارضات اليمينية الرجعية التي دمّرت البلاد قبل الثورة وبعدها”.

وجّدد الحزب “قناعته أنّ الأزمة العميقة والشاملة التي تخيّم اليوم على بلادنا بحكم تواصل نفس خيارات التبعية والتفقير والاستبداد الذي يتجلبب بجلباب الشعبوية اليمينية المحافظة لا حلّ لها إلا ترحيل كامل منظومة الفشل بطبقاتها وخياراتها وتعبيراتها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى