الأخبارعالمية

بسبب الأزمة.. الماركات العالمة تنسحب من لبنان

مع اشتداد الأزمة الاقتصادية التي ضربت لبنان، أقفلت مئات المؤسسات التجارية أبوابها في السنوات الثلاث الأخيرة، وأبرزها العلامات التجارية العالمية التي كانت تملأ أسواق بيروت.

وشهد لبنان منذ مطلع عام 2020 هجرة للعلامات التجارية الشهيرة التي تضم محلات الألبسة العالمية والتجهيزات الرياضية والعطورات، التي انسحبت من السوق اللبنانية بعدما فقدت الثقة بالبلد وبقدرته على الخروج من الأزمة الاقتصادية الخانقة في المنظور القريب.

وقال رئيس جمعية تراخيص الامتياز، يحيى قصعة، في حديث لموقع سكاي نيوز عربية، إن قطاع الموضة كان من أكثر القطاعات التي تضررت في لبنان بالسنوات الثلاث الأخيرة، باعتباره من أقسام الكماليات بالنسبة إلى المستهلك اللبناني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى