الوطن القبليوطن قبلي

المسؤول عن البيئة في بلدية قليبية يكشف سبب تلوث مياه البحر بشاطئ الدمنة

أكّد المسؤول عن البيئة في بلدية قليبية وحيد الجنحاني لراديو ماد اليوم أنه من المرجح أن يكون سبب تلوث مياه البحر بشاطئ الدمنة الواقع بين شاطئي وادي القصب و الزهراء مصدره إحدى الباخرات التجارية التي قامت بسكب فضلات بشرية في البحر و مع عامل هبوب الرياح خرجت هذه الفضلات الى الشاطئ المذكور.

هذا و نفي الجنحاني وصول هذه الفضلات الى شواطئ مدينة قليبية او حمام الاغزاز مؤكدا انه لا وجود لاي خطر على متساكني الجهة أو المصطافيين الذين يرتادون البحر للسباحة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى