وطنية

فحوى لقاء سعيد بالطبوبي

اجتمع رئیس الجمھوریة قیس سعید مساء الیوم الأربعاء 6 جانفي 2021 بقصر قرطاج بالأمین العام للاتحاد العام التونسي للشغل نورالدین الطبوبي

وقد جدد رئیس الجمھوریة قبولھ بمبادرة الحوار الوطني التي تقدم بھا الاتحاد، كما تم التطرق إلى العدید من الجوانب الإجرائیة، منھا على وجھ الخصوص الأطراف التي یمكن أن تُدعى للمشاركة وسبل المشاركة فيھذا الحوار وآلیاته ومن بین ھذه الآلیات مشاركة الشباب من المنظمات الوطنیة ومن المجتمع المدني فضلا عن الأحزاب

ومن الآلیات التي تمت مناقشتھا أیضا، آلیة مشاركة الشباب باعتماد الطرق الحدیثة للتواصل التي تتیح للشباب من كافة جھات الجمھوریة ومن خارجھا تقدیم تشخیصھ للواقع والحلول التي یقترحھا لمختلف القضایاالمطروحة في تونس الیوم

وقد أكد رئیس الجمھوریة على أن الثورة انطلقت من الداخل وأن الشباب ھو الذي حدد شعاراتھا وضبط مستحقاتھا، ومن الطبیعي تمكینه من المشاركة في أي حوار حتى یكون ھذا الحوار حوارا یتناول في العمقالمطالب الحقیقیة للشعب التونسي وھي أھداف الثورة المتمثلة في الشغل والحریة والكرامة الوطنیة

كما تناول اللقاء ملف شھداء وجرحى الثورة، وقد جدد رئیس الجمھوریة في ھذا السیاق تمسكھ بما كان اقترحھ منذ سنوات وھو اعتماد التقریر الذي وضعتھ اللجنة الوطنیة لاستقصاء الحقائق في التجاوزات المسجلةخلال الفترة الممتدة من 17 دیسمبر 2010 إلى حین زوال موجبھا، علما أن ھذا التقریر كان تم نشره في أفریل 2012 وكان ذلك بناء على المرسوم عدد 8 لسنة 2011 المؤرخ في 18 فیفري 2011 لأن المقاییس التياعتمدت من قبل بعض المنظمات الدولیة وفي الخارج عموما لا تنسحب بالضرورة على كل الدول وعلى كل الثورات، فلكل ثورة خصائصھا ولكل دولة أوضاعھا ومقاییسھا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock