وطنية

وزارة الشؤون الدينية تؤكد على حتمية الالتزام بالبروتوكول الصحي بالمساجد

أكدت وزارة الشؤون الدينية على حتميّة الالتزام بالبروتوكول الصحّي في الجوامع والمساجد والالتزام التام بما أقرّته الوزارة في بلاغاتها السّابقة خاصّة في ما يتعلّق باحترام توقيت صلاتي العشاء والتراويح.

وشددت الوزارة في بلاغ صادر عنها الأربعاء، بعد تنظيم الهيئة الوطنية لمجابهة انتشار فيروس كورونا لندوة صحفية ، على ضرورة احترام توقيت صلاة الجمعة والإجراءات الوقائيّة المصاحبة لها.

وذكرت الوزارة بأنّ اتخاذ كل هذه الإجراءات نابع من صميم تعاليم الدين الحنيف والمحافظة على النفس البشريّة إحدى كلياته الخمس.

وبين البلاغ أن الوزارة تعوّل في هذا الصّدد على وعي الجميع للمحافظة على بيوت الله آمنة ومفتوحة لمرتاديها و قائمة بدورها في نشر الطمأنينة ومواصلة رسالتها التعبّدية والرّوحيّة.

وكانت الوزارة أقرت في وقت سابق، اقتصار خطبة الجمعة على عشر دقائق، و تعليق كافة الأنشطة داخل المعالم الدينية من دروس وإملاءات قرآنيّة و عدم تجاوز صلاتيْ العشاء والتراويح 30 دقيقة.

ويأتي هذا البلاغ، متابعة لما أكّدته الهيئة الوطنيّة لمجابهة انتشار فيروس كورونا في اجتماعها المنعقد اليوم الأربعاء 28 أفريل 2021، من خطورة الوضع الوبائي بالبلاد وارتفاع مؤشرات الحالة الوبائيّة إلى مستوى مرتفع جدّا وما يقتضيه ذلك من ضرورة الانخراط في مختلف الإجراءات الوقائيّة التي يتمّ إقرارها من قبل الهيئة المذكورة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى