وطنية

مدير عام الصحة: « بوادر موجة ثالثة من انتشار فيروس كورونا بدأت تلوح في تونس »

قال مدير عام الصحة بوزارة الصحة فيصل بن صالح اليوم الاربعاء ان « بوادر موجة ثالثة من انتشار فيروس كورونا بدأت تلوح في تونس ».

وأوضح بن صالح في تصريح على هامش مشاركته في ندوة انتظمت بقصر بلدية تونس بمناسبة اطلاق مشروع الحوكمة الحضرية من أجل الصحة والرفاه، أن تونس كانت قاب قوسين من التحكم في الوضع الوبائي استنادا الى الارقام المسجلة في نهاية فيفري وبداية مارس 2021 لكن ظهور السلالات المتحورة لهذا الفيروس واساسا السلالة البريطانية أدى الى تغير الوضع الصحي.
وبين أن الوضع الصحي يشهد مؤخرا زيادة في الطلب على أسرة الانعاش والأوكسجين مع عودة البؤر الوبائية للظهور في بعض الجهات وارتفاع الاصابات المسجلة، مشيرا الى امكانية تسجيل موجة ثالثة من تفشي وباء كورونا.
وأضاف بن صالح، انه من الممكن بعد 15 يوما من الان التعرف على ما اذا كانت تونس ستعرف هذه الموجة الثالثة أم لا، منبها الى أن الظرف الحالي يستدعي اليقظة وتطبيق اجراءات الوقاية من طرف كل السلطات والمواطنين، ومجددا الدعوة الى المواطنين من أجل الاقبال على التطعيم.
وأبرز حرص الوزارة على تجاوز أي اخلالات ان وجدت في حملة التلاقيح الوطنية، وذلك في تعليقه على ما راج على مواقع التواصل الاجتماعي من دعوات الى الالتزام بترتيب الاولويات في اسناد اللقاح واحكام تطبيق عمليات التلقيح اثر تشكيات مواطنين من تأخر تلقي اللقاح.
وبحسب وزارة الصحة فان عدد الملحقين تجاوز 53 ألفا بعد أكثر من أسبوعين من انطلاق الحملة الوطنية للتلقيح، في حين بلغ عدد المسجلين على منظومة evax أكثر من 76 ألفا الى حدود الاثنين 30 مارس 2021
وبلغت نسبة استهلاك تلاقيح « سبوتنيك » و »فايزر » التي قدر عددها ب123 ألفا و600 جرعة قرابة 90 بالمائة انتفع بها 77 بالمائة من القطاع الصحي و23 بالمائة من الأشخاص فوق 75 سنة وذلك الى غاية يوم 29 مارس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock