وطنية

مدنين : رئيس الحكومة يعتذر من اهالي جربة

اعلن رئيس الحكومة هشام المشيشي لدى لقاء جمعه مساء اليوم بممثلي الاتحادات الجهوية والمحلية للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية واتحاد الشغل بجربة وبمثلي تنسيقية “ربة ولاية”عن عقد جلسة متابعة نهاية الشهر الحالي للتعمق مع معدي ملف جربة ولاية في المسالة وتناولها بالدرس بما يخدم مصالح ابناء جزيرة جربة قائلا “ان الحكومة ماضية في اتجاه مراعاة مصلحة الجزيرة دون مواقف مسبقة محتكمة في ذلك لكل ماى من شانه ان الارتقاء بالخدمات والمرافق بالجزيرة .

وتوجه المشيشي بالاعتذار لابناء جزيرة جربة على حصول “سوء تفاهم” عند رده مساء يوم امس عن سؤال يتعلق بموقف الحكومة من مطلب ابناء الجزيرة بجربة ولاية بالاكتفاء بالضحك وهو ما اثار حالة استياء واحتقان كبيرين بالجزيرة دفعت مكونات المجتمع المدني والمنظمات المهنية الى تنظيم تحركات احتجاجية صباح هذا اليوم.

واضاف رئيس الحكومة انه “ابعد ما يكون على الا ياخذ مطلب اهالي جربة ماخذ الجد” قائلا “ان اهل الجزيرة اعزاء ومطالبهم مشروعة ولن يجدوا من الحكومة الا الدعم والمساندة”.

واعتبر رئيس تنسيقية “جربة ولاية” محمد نبيل جميل ان اللقاء مع رئيس الحكومة ” كان مثمرا وناجحا مبينا انه يعد خطوة ايجابية في اتجاه الدفع بالملف الذي تواصل التنسيقية الدفاع عنه دون تنازل الى حين تحقيق هذا المطلب الشعبي” موضحا ان الموقف الايجابي من المشيشي “يبقى وقتيا الى حين اتخاذ الحكومة مطلب التنسيقية بالجدية المطلوبة وفي مدى التزامها بجلسة العمل التي وعد رئيس الحكومة بعقدها نهاية الشهر الحالي” .

ومن جهته قال رئيس الاتحاد المحلي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بجربة محمد الفناني ان المهم في هذا اللقاء هو عقد جلسة عمل يتم خلالها طرح جدي ملف جربة ولاية طرحا جديا وذلك الى جانب عدة ملفات اخرى ذات اهمية بالجزيرة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock