وطنية

كشف هوية مرتكب عملية الطعن بباب عليوة

كشف رئيس مكتب الإعلام بنقابة أعوان وإطارات إقليم الأمن الوطني بتونس فؤاد الدريدي امس في تصريح لبرنامج « البلاد اليوم  » بالاذاعة الوطنية أن الشخص الذي بطعن المواطنين في الميترو على مستوى محطة باب عليوة هو من مواليد 1982 ووقع ترحيله من أحد الدول الأوروبية في جويلية الفارط ضمن رحلات الترحيل القسري.

وقد كان هذا  الأخير تحت تأثير المواد المخدرة وقام  بطعن المواطنين بعد أن طلب منه احد الركاب إرتداء الكمامة وفق ذات المصدر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى