وطنية

قيس سعيد في المنستير : “”هم جاؤوا اليوم بعد خمس سنوات بعد سبات فهل ستكون محكمة دستورية آم محكمة لتصفية الحسابات الدستورية؟

اكد رئيس الجمهورية الأستاذ قيس سعيد ، في كلمة ألقاها لدى إشرافه على إحياء الذكرى 21 لوفاة الزعيم الراحل الحبيب بورقيبة بروضة آل بورقيبة بالمنستير ، أنه سيواصل على نفس النهج من أجل رفع راية تونس عاليا ، قائلا “نحن لا نتنكر للتاريخ ولا نتنكر لمن قدموا أنفسهم لتحرير هذا الوطن ، الذي لا يتحرر بتوقيع الاتفاقيات بل بتحرير العقول” ، وفق تعبيره .

وأضاف سعيد أنه سيسعى لتغليب الاستقلال والقانون مهما كانت التأويلات سواء بريئة أو غير بريئة ، ملاحظا أنه يتابع ما يحصل داخل البرلمان وداخل مؤسسلات الدولة ، قائلا “جاءت إلى ضريح بورقيبة ومعي نص الدستور وخطاب بورقيبة سنة 1959 . وقال “هناك محطات نختلف فيها وقراءات يمكن أن نتعارض فيها لكن يجب أن نحتكم للدستور والقوانين ويجب أن لا توظف لخدمة شخص ويجب أن تقام محاكم لخدمة القانون .

وأكد “التعديل المقترح لمشروع المحكمة الدستورية وضع على المقاس لن أقبل أبدا أن توضع هذه النصوص على مقاس لتصفية الحسابات” ، مضيفا بالقول “هم جاؤوا اليوم بعد خمس سنوات بعد سبات ونفاق وشقاق فهل ستكون محكمة دستورية آم محكمة لتصفية الحسابات الدستورية ومنمن خرق الدستور لا يمكن أن يجرني لخرقه معه” ، حسب قوله .

وتابع رئيس الجمهورية “هناك من يريد تعطيل الدولة وسيتحمل المسؤولية وهناك من يريد ضرب الدولة من الداخل ، قائلا هم يريدون ضرب المجتمع بضرب القيم الإسلامية الحقيقة وتهديم التعليم والصحة ، حسب قوله . وأكد أنه سيبقى ثابت من أجل إعطاء كل مواطن الحق في الحرية والكرامة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock