وطنية

فحوى لقاء وزيرة الماليّة بمجلس الهيئة الوطنية للمحامين

في إطار التمشي التشاركي لإعداد مشروع قانون المالية لسنة 2023، إلتقت السيدة سهام البوغديري نمصية وزيرة المالية، صباح اليوم بمقر الوزارة بالقصبة، بأعضاء مجلس الهيئة الوطنية للمحامين يتقدّمهم الاستاذ حاتم المزيو عميد المحامين وبحضور ثلة من إطارات الوزارة.و أكّدت الوزيرة، بهذه المناسبة على أنّ وزارة الماليّة حريصة على مواصلة سياسة الحوار والتشاور مع مختلف المنظمات الوطنيّة قصد إبداء ملاحظاتهم ومقترحاتهم حول أحكام مشروع قانون الماليّة لسنة 2023.

كما تطرقت الوزيرة إلى الظرف الاقتصادي الراهن والتحدّيات التي تعرفها الدّولة التونسيّة على مستوى التوازنات الكبرى للماليّة العموميّة وما تحتّمه هذه المرحلة من تظافر جهود كل الاطراف المتدخلة للخروج من هذه المرحلة الصعبة التي يمرّ بها الاقتصاد الوطني.

وتم خلال هذا اللقاء، تقديم عرض حول ملامح مشروع قانون المالية لسنة 2023 وتبعه نقاش حول أهم الإجراءات الواردة بمشروع القانون حيث بيّنت الوزيرة في هذا السياق، أنّ الأحكام التي تضمّنها مشروع قانون الماليّة لسنة 2023 تهدف إلى تكريس العدالة الجبائيّة من خلال توسيع قاعدة الضريبة، مؤكدة أنّ مشروع القانون يتضمّن جملة من الاجراءات التي تندرج في اطار برنامج اصلاح المنظومة الجبائية.

من جهته، قدّم عميد المحامين خلال هذا الاجتماع جملة من المقترحات المتعلّقة بجباية المحامي مبرزا الصعوبات التي تواجهها المهنة والوضعية المالية الحرجة خاصّة للمحامين الشبّان. وتمّ الإتفاق على مواصلة التشاور مع الهيئة الوطنية للمحامين من أجل التعمق في بعض المقترحات المقدّمة من قبل الجانبين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى