وطنية

غدا الثلاثاء : جلسة تفاوض تجمع وزارة التربية بالجامعة العامة للتعليم الأساسي

أفاد المكلف بالاعلام بجامعة التعليم الأساسي توفيق الشابي اليوم الاثنين أن جلسة تفاوض تعقد بين وزارة التربية والجامعة العامة للتعليم الأساسي لمناقشة وضعية خريجي الاجازة التطبيقية لعلوم التربية والأساتذة النواب والمتعاقدين.

وذكر توفيق الشابي في تصريح لوكالة تونس افريقيا اليوم أن انعقاد هذه الجلسة يأتي بدعوة من الوزارة لبحث آلية لتسوية وضعية خريجي الاجازة التطبيقية في علوم التربية والدفعة الأخيرة من الأساتذة النواب ضمن اتفاق 8 ماي 2018.

وتشير تقديرات الجامعة الى أن عدد خريجي علوم التربية يناهز ال 4800 من المدرسين فيما يبلغ عدد الأساتذة النواب المشمولين بالترسيم ضمن الدفعة الأخيرة لاتفاق 8 ماي ب 1300.

وأضاف الشابي أن الملحق الخاص بالاتفاق ينص على تسوية وضعية 3 آلاف من الأستاذة النواب الآخرين من الذين استكملو شروط الحق في الترسيم، مؤكدا أن جامعة التعليم الأساسي تطالب بتسوية جميع وضعيات التشغيل الهش .

وجدّد المتحدث دعوة الطرف النقابي الى اعادة تصنيف الصنف الفرعي أ3 الى الصنف الفرعي أ 2، مشيرا الى أن اعادة التصنيف ستخفف من أعباء العمل بالوقت الاضافي ذلك أن الأساتذة النواب صنف أ3 يعملون لمدة تصل 25 ساعة في حين أن القانون يفرض 18 ساعة للتدريس أسبوعيا.

ولفت الى أن نسبة تصل الى 30 بالمائة من المدارس تشهد مقاطعة الأساتذة للتدريس مبرزا أن حوالي 400 ألف تلميذ لم يلتحقوا إما كليا أو جزئيا بالدروس في مدارسهم.

وأكد في سياق آخر أن جامعة التعليم الأساسي ستحيل مخرجات جلسة التفاوض التي ستعقد غدا الى الهيئة الادارية من أجل اصدار موقف بشأنها.

وجدير بالاشارة الى أن وزير التربية فتحي السلاوتي كان قد صرّح سابقا أن 150 ألف من التلاميذ بمختلف جهات البلاد لم يلتحقوا بمقاعد الدارسة وذلك بعد مضي شهر من العودة المدرسية، فيما تفيد تقديرات جامعة التعليم الأساسي أن مقاطعة الدروس شملت إما بصفة كلية أو بعدة مواد 400 ألف من التلاميذ يدرسون بمختلف المستويات.

وعبّر وزير التربية حينها عن أمله في التوصل الى اتفاق معتبرا أن كل طرف مطالب بالتنازل من أجل الوصول الى حلّ يتيح عودة التلاميذ إلى مقاعد الدراسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى