كوروناوطنية

عضو اللجنة العلمية…التجمعات التي حصلت جراء عمليات الاحتجاج بعدد من ولايات الجمهورية ستؤجج انتشار العدوى بفيروس كورونا

أكدت عضو اللجنة العلمية لمكافحة فيروس “كورونا” جليلة بن خليل، اليوم الاثنين، أن التجمعات التي حصلت جراء الاحتجاجات التي حصلت مؤخرا بعدد من ولايات الجمهورية ستؤجج انتشار العدوى بفيروس كوفيد 19.

وبينت بن خليل في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أن التداعيات الصحية المنجرة عن التلاحم والاحتكاك خلال هذه التحركات ستظهر بعد مرور 10 إلى 15 يوما إذ سيسجل ارتفاعا في حصيلة المصابين بفيروس “كورونا” ، وفق تقديرها .

وتسبب التجمعات خاصة التي لا يقع فيها الالتزام بالإجراءات الوقاية مثل ارتداء الكمامات والحرص على التباعد الجسدي بمسافة لا تقل عن المتر والنصف بظهور حلقات عدوى جديدة ستتزايد اتساعا مع مرور الوقت، وفق ما أوضحته بن خليل التي اعتبرت أن مثل هذه التحركات تنم عن قلة وعي وعدم مسؤولية.

وأعربت بن خليل عن تزايد انشغالها بالتداعيات الصحية المتعلقة بانتشار آفة فيروس “كورونا” بالبلاد، قائلة : ” إن الاقتصار على إقرار 4 أيام فقط من الحجر الصحي الشامل أمر لم يتم بعد إثبات نجاعته علميا في علاقة بالحد من اتشار فيروس كورونا ،وما يزيد الأمر تعقيدا هو خرق هذا الحجر من قبل عدد من الفئات.”

يذكر أن الناطق الرسمي باسم الادارة العامة للأمن الوطني وليد حكيمة، أكد أن القوات الأمنية الراجعة بالنظر إلى الادارة العامة للأمن الوطني قامت بإيقاف 242 شخصا في كامل تراب الجمهورية ، تورطوا في أعمال تخريب ومحاولات استيلاء ونهب أملاك عامة وخاصة الليلة الماضية”.

وقال حكيمة، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، إن الايقافات تمت بالتنسيق مع النيابة العمومية، مؤكدا أن التجمعات التي شهدتها عدة مناطق من البلاد ليلة أمس كانت الغاية الأساسية منها السرقة والنهب وليس الاحتجاج السلمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock