وطنية

عبير موسي ..رئيس الجمهورية وصل إلى درجة متقدمة من الهروب إلى الأمام من أجل اختطاف الدولة التونسية

أوضحت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي خلال ندوة صحفية عقدها الحزب لعرض مواقفه وتحركاته في مواجهة قرارات رئيس الجمهورية أن البلاد بلغت مرحلة من الخطر تستوجب صرخة فزع من كافة الشعب التونسي.

وأضافت موسي أن رئيس الجمهورية وصل إلى درجة متقدمة من الهروب إلى الأمام من أجل اختطاف الدولة التونسية وإسقاط الجمهورية

وحملت رئيسة الحزب الدستوري الحر رسالة أستاذ القانون الدستوري والرئيس المنسّق للهيئة الوطنية الاستشارية من أجل جمهورية جديدة الصادق بلعيد مسؤوليته في كتابة الدستور الجديد التي اعتبرت موسي أنه سيرتكز فقط على مقترحات رئيس الجمهورية ونتائج الاستشارة الإلكترونية التي وصفتها بالفاشلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى