وطنية

سيدي بوزيد: المنشطون المتعاقدون بالمؤسسات الثقافية يواصلون الاعتصام للمطالبة بتسوية وضعياتهم المهنية

يواصل المنشطون المتعاقدون بنظام الحصة في مختلف المؤسسات الثقافية بولاية سيدي بوزيد تنفيذ اعتصامهم المفتوح بمقر المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية لليوم الرابع على التوالين وذلك للمطالبة بتسوية وضعيتهم المهنية وتفعيل اتفاقية 15 جوان 2020 .
وبيّن المتحدث باسم المعتصمين ،عبد القادر بكاري، في تصريح لـ »وات »، أن الاعتصام ينفذه 27 منشطا متعاقدا بالمؤسسات الثقافية بسيدي بوزيد، والذين يطالبون بتسوية وضعياتهم المهنية، والاسراع بتنفيذ اتفاقية15 جوان 2020 التي تنص على وضع جدولة لكل المتعاقدين على مستوى وطني وتسوية وضعياتهم على دفعات.
وأكد كاتب عام مساعد للنقابة الاساسية لمؤسسات العمل الثقافي، محمد نجيب هاني، لـ »وات »، أن الاعتصام سيتواصل الى حين تسوية وضعية المنشطين المتعاقدين الذين من بينهم من يواصل العمل لمدة 15 سنة بعقود عمل هشة، والذين يعتبرون اليوم من ركائز المؤسسات الثقافية بما يحتّم تسوية وضعياتهم المهنية، وفق قوله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock