وطنية

سعد الله: المقاطعة هي الحلّ لغلاء الأسعار

اكّد سليم سعد الله رئيس منظمة الدفاع عن المستهلك اليوم الخميس 8 أفريل 2021خلال حضوره اليوم ببرنامج “يوم سعيد” على الإذاعة الوطنيّ أنّ كل المواد الاستهلاكية ستكون متوفرة في الاسواق داعيا الى التخلي عن “اللهفة”، مشيرا الى أنّ السلاح الوحيد لمقاومة غلاء الأسعار هو المقاطعة والى أنّه كان غير راض على الزيادة بـ100 مليم في سعر لتر الحليب.

واعتبر سعد الله أنّ الحلّ لغلاء الأسعار هو المقاطعة. وأضاف “لمّا تمت مقاطعة الموز سابقا نجح ذلك وانخفض السعر من 6 دينارات الى 4 دينارات” متابعا “سعر الفلفل أصبح مرتفعا الآن وبلغ 4 دينارات …وهذا بسبب نقص الادوية مما ادى الى اصابة المحصول بالمرض ونقص الانتاج وبالتالي ارتفاع الاسعار…السلاح الوحيد هو المقاطعة “. وواصل مخاطبا المستهلك “من فضلكم اشتروا حاجاتكم بصفة عادية… بلا لهفة …يجب التخلص من هذه الثقافة”.

ولفت الى أنّ لغلاء الاسعار ووضع المستهلك أيضا علاقة بالوضع السياسي في البلاد . وقال سعد الله “خلال الـ10 سنوات الأخيرة شهدنا 9 وزراء تجارة وكل وزير يقول ان له برنامجا للاصلاح ورؤية ثمّ يخرج من الوزارة ويأتي وزير آخر …الوضع السياسي غير مُستقر وبالتالي من الصعب تحقيق البرامج واحداث خطّة اصلاحية…توجد الآن خطط ترقيعيّة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى