وطنية

رئيس الجمهورية يلتقي رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي ونائبه

التقى رئيس الجمهورية قيس سعيد، يوم الأربعاء 15 ديسمبر 2022 بواشنطن، بالسيناتور الديمقراطي بوب ميننديز، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكي، ونائبه السيناتور الجمهوري جيمس ريتش.


ومثّل اللقاء مناسبة بيّن خلالها رئيس الجمهورية، مجددا، حقيقة الأوضاع في تونس على خلاف ما يعمد إلى بثه البعض من صورة مشوهة تسيء لتونس ولخيارات شعبها التي عبر عنها منذ شهر جويلية 2021.


وذكّر رئيس الجمهورية بالخطوات التي تم قطعها بدعم شعبي واسع، وأشار إلى أن تونس مقبلة على تنظيم انتخابات تشريعية في احترام تام للموعد المحدد لها سلفا.


وبين رئيس الجمهورية أن تونس متمسكة بسيادتها واستقلالية قرارها الوطني مع انفتاحها على الحوار والتشاور مع الشركاء والأصدقاء في إطار الاحترام المتبادل، وهي أيضا متشبثة بقيم ومبادئ الحرية والديمقراطية وحقوق الانسان التي تتقاسمها مع كل شعوب العالم.


كما أبرز رئيس الجمهورية التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تواجهها تونس نتيجة خيارات سابقة ووضع اقليمي ودولي متغير، مشددا على ما يتم بذله من جهود للقطع مع دابر الفساد وتطهير القضاء وتوفير أسباب الحياة الكريمة التي يستحقها الشعب التونسي.


وأكد رئيس الدولة على حرص تونس على مواصلة ترسيخ علاقاتها التاريخية المميزة مع الولايات المتحدة الاميركية وتطويرها في شتى المجالات وفق آليات وصيغ تلبي تطلعات الشعبين والبلدين الصديقين.


ووجه رئيس الجمهورية الدعوة لزيارة تونس لرئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الامريكي الذي رحّب بها ووعد بتلبيتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى