وطنية

ذبح و سلخ و تقطيع الاضحية ممنوع على هؤلاء…

اكد سمير الورغمي مدير إدارة حفظ صحة الوسط وحماية المحيط بوزارة الصحة اليوم في برنامج “موجة صيف” ان الوضع الوبائي صعب و دقيق داعيا الى احترام الاجراءات الوقائية بمناسبة حلول عيد الإضحى، و الالتزام بالحجر الصحي الموجه و اماكنية التخلي عن الاضاحي و عدم اللجوء الى الاسواق لتجنب العدوى

و شدد على وضع الكمامة و التباعد الجسدي في الاسواق و المسالخ ونقاط بيع اللحوم واحترام البروتكول الصحي للوقاية من انتشار فيروس كورونا و ضرورة منع الأشخاص المصابين بفيروس “كورونا” أو المخالطين لحالات مصابة بالفيروس بالقيام بكافة الأنشطة المتعلقة بتداول الأضحية من ذبح وسلخ وتقطيع.

و اوضح ان كورونا لا تتنقّل عبر العلوش قائلا انه “يتعيّن على كل من يتولى ذبح الأضاحي أن يكون سليما غير مصاب بكورونا ومجهّزا بوسائل الوقاية من الفيروس من بينها مواد التطهير وارتداء الكمامة، وتطهير معدّات الذّبح مؤكدا على الامتناع عن نفخ الأضحيّة بواسطة الفم بعد الذبح، و إلى احترام حفظ قواعد الصحّة المثلى عند التعامل مع لحوم الأضاحي على غرار استعمال معدات وأدوات نظيفة مطهّرة لتقطيع اللحوم والغسل الجيد للأيدي كلما تم لمس الذبيحة واللحوم وخاصة بعد الأكل.

و اضاف انه يستوجب على المواطنين مثل التخلص من بقايا الأضاحي ومخلفات الذبح بطريقة صحية عن طريق وضعها في أكياس محكمة الغلق وتفادي سكبها في بالوعات المياه لتجنب انتشار الروائح الكريهة والحشرات والحيوانات السائبة مشددا على عدم إلقاء أجزاء الأضاحي المريضة والمصابة بالكيس المائي على غرار الكبد والرئتين قبل تغليتها في الماء السّاخن لأكثر من نصف ساعة ووضعها في أكياس محكمة الغلق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Participez au jeu
participez au jeu