وطنية

دوز : اكثر من 250 متسابقا يشاركون في الدورة 6 للمارطون الدولي “من اجل ماتيو”

بمشاركة اكثر من 250 متسابقا من تونس والجزائر والمغرب وفرنسا، انطلقت صباح أمس السبت 22 أكتوبر 2022 ، بصحراء مدينة دوز، فعاليات النسخة السادسة من نصف المارطون الدولي (21 كلم) “من اجل ماتيو”.

واوضحت منظمة هذا الماراطون “ماري تيراز”، ان هذه التظاهرة السياحية الرياضية تمثل تخليدا لذكرى ابنها “ماتيو” الذي توفي جراء حادث جد بصحراء مدينة دوز سنة 2015، لتقرر العائلة اثرها حفر بئر بالمنطقة التي توفي بها الابن في رمزية للتشبث بالحياة من خلال توفير المياه للرعاة وعابري الصحراء، ثم الشروع في تنظيم نصف مارطون دولي انطلاقا من هذه البئر وصولا الى مدينة دوز على امتداد 21 كلم”.

واضافت “ماري تيراز” ان “هذه التظاهرة الرياضية السياحية تكبر من سنة الى اخرى ليصل عدد المشاركين هذه السنة الى اكثر من 250 متسابقا اغلبهم من فرنسا من اصدقاء العائلة، ومن المولعين برياضات التحدي خاصة وان هذا الماراطون ينتظم بين الكثبان الرملية وبين الواحات الى جانب مشاركة عدد من الجزائريين والمغاربة، فضلا عن عدد هام من التونسيين الذين باتوا من الاصدقاء الاوفياء لهذه التظاهرة الرياضية على غرار متسابقي ولاية قابس الذين يفوق عددهم 30 مشاركا”.ك

ما اكدت ذات المصدر ان “نصف الماراطون الدولي يشهد مشاركة 32 متسابقا في رياضة المشي لتمكين الجميع من التمتع بجمالية الصحراء، مشيرة الى ان هذه التظاهرة تساهم ايضا في التعريف بالوجهة الصحراوية بالجنوب التونسي”.

ومن ناحيته اكد صاحب وكالة الاسفار المنظمة لهذا الماراطون شكري بن منصور، ان “هذه التظاهرة تمثل ضربة البداية للموسم السياحي الصحراوي الذي يبدو جيدا من حيث المؤشرات المسجلة الى حد الان، مشيرا الى “ان مثل هذه التظاهرات الرياضية تساهم الى حد بعيد في التسويق للسياحة الصحراوية والتعريف بجمالية المنطقة التي تجمع بين الصحراء والواحات الى جانب العادات والتقاليد المميزة لمتساكني الجهة”.

وبدوره اكد المندوب الجهوي للسياحة محمد الصايم، ان ماراطون “ماتيو” الذي سبق بندوة صحفية للتعريف بهذه التظاهرة انتظمت مساء يوم باحد النزل بالمنطقة السياحية بدوز، يعتبر حدثا رياضيا هاما بالجهة له عدة ابعاد سياحية وانسانية في ذات الوقت تساعد في انعاش الحركة السياحية بهذه الربوع.

واضاف الصايم ان التظاهرات الرياضية والسياحية التي تعيش على وقعها الجهة خلال هذه الايام تمثل حلقة من حلقات الترويج للوجهة السياحية بالجنوب التونسي، خاصة وان روزنامة هذه التظاهرات للموسم الحالي ثرية بالعديد من الراليات والماراطونات التي تحظى باشعاع ومتابعة اعلامية كبرى على المستوى الدولي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى