وطنية

حماية للطيور في سبخة السيجومي…وزارة البيئة تستجيب لنداء جمعية احباء الطيور

اكد محمد الهادي عيسى رئيس جمعية احباء الطيور اليوم في برنامدح “ديمانش بليس” على امواج راديو ماد ان وزارة البيئة و الشؤون المحلية شرعت منذ يوم 22 ماي 2021 في رش المبيدات الحشرية في سبخة السيجومي للحد من تفشي البعوض عبر استعمال الآلة الزلاقة و الطائرات موضحا أن رش أي مبيدات حشرية سامة في ضفاف سبخة السيجومي حاليا ستكون له تداعيات سلبية على النظام البيئي الحساس في هذه المنطقة الرطبة المدرجة ضمن اتفاقية “رمسار “الدولية خاصة و أن أعدادا كبيرة من الطيور المائية منها أصناف محمية لأنها مهددة بالانقراض كالبط أبيض الرأس L’Érismature à tête blanche و الحذف الرخامي sarcelle marbrée تقيم أعشاشها و تربي فراخها على ضفاف سبخة السيجومي في هذا الوقت من السنة و أن رش مبيدات سامة في تلك المنطقة سيعرض حياتها للخطر

و اوضح ان .إن القيام بحملة لمجابهة البعوض في سبخة السيجومي بصفة متأخرة عن المواعيد المحددة لها و رش المبيدات الحشرية السامة في فترة تتزامن مع ذروة موسم تعشيش الطيور سيقضي على جيل كامل من طيور السمامة Martinet و الخطاف Hirondelle التي تعد أهم حليف لنا في مجابهة البعوض

و اضاف أن مكافحة البعوض يجب أن تكون في اطار استراتيجية واضحة المعالم تأخذ بعين الاعتبار الجانب البيئي و تشارك فيها هياكل المجتمع المدني لأن اتخاذ القرارات الأحادية الجانب و متسرعة لامتصاص غضب المواطنين لن يحل إشكالية تفشي البعوض مشيرا الى ان الجمعية راسلت وزارة البيئة عبر تقديم مقترحات توازن بين مكافحة البعوض والحفاظ على التنوع البيولوجي و استجابت لندائنا بعدم رش السبخة من جديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى