كوروناوطنية

جليلة بن خليل: كل المقترحات “تبقى واردة” خلال اجتماع اللجنة العلمية غدا الثلاثاء

قالت عضو اللّجنة العلمية لمكافحة فيروس كوفيد-19 جليلة بن خليل إن جميع المقترحات التي سترفعها اللجنة العلمية عقب اجتماعها المرتقب غدا الثلاثاء للجنة الوطنية لمكافحة انتشار فيروس كورونا “تبقى واردة”.

وكشفت، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، أن اللجنة ستدرس يوم غد العديد من المقترحات المطروحة كغلق الحدود والترفيع في ساعات حظر التجول ومنع التجول بين المناطق لمنع الاختلاط لاسيما مع اقتراب عيد الفطر.

وبالنسبة إلى إمكانية اقتراح فرض حجر شامل خلال عطلة عيد الفطر على للجنة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا، قالت بن خليل إنه لم يقع سابقا فرض حجر شامل لفترة قصيرة لأن نتائجه بلا جدوى إذا لم تصل مدته 15 يوما.

وعبرت عن انشغالها من تدهور الوضع الصحي جراء سرعة انتشار فيروس كورونا، مشيرة إلى ارتفاع نسبة امتلاء أسرة الإنعاش ووجود مصابين على قائمة الانتظار للحصول على أسرة إنعاش في بعض المناطق.

ودعت جليلة بن خليل التونسيين إلى ضرورة التقيد بالتباعد الجسدي وارتداء الكمامة والتقيد بإجراءات الوقاية، مشيرة إلى أنه لا يمكن تقييم جدوى الإجراءات السابقة المتخذة للحد من العدوى في ظل عدم التقيد بتطبيقها.

وتجتمع اللجنة الوطنية لمجابهة انتشار فيروس كورونا قبل نهاية الشهر الجاري لاتخاذ جملة من التدابير الجديدة لكسر حلقات العدوى في ظل ارتفاع نسبة الايواء بالمستشفيات وارتفاع عدد الوفيات تزامنا مع انتشار السلالة البريطانية المتحورة وهي السلالة المهيمنة حاليا من حسب التقطيع الجيني مع ظهور سلالات جديدة.

وإلى غاية يوم 24 أفريل الجاري بلغ العدد الجملي للوفيات في تونس 10.304 حالة وفاة، فيما بلغ عدد المرضى المقيمين بأقسام العناية المركزة في القطاعين العام والخاص 515 مصابا وهو رقم قياسي منذ ظهور الفيروس.

وات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock