وطنية

تونس في الصالون الدولي للسياحة والأسفار بالجزائر

حلّ وزير السياحة السيد محمد المعز بلحسين ظهر امس، الأربعاء 28 سبتمبر، بالعاصمة الجزائر في زيارة عمل تتواصل إلى غاية يوم 30 من نفس الشهر بدعوة من نظيره الجزائري السيد ياسين حمادي وزير السياحة والصناعة التقليدية.

وخلال جلسة عمل بإشراف الوزيرين وبحضور سعادة سفير تونس بالجزائر ووفدي البلدين، رحب الوزير الجزائري في كلمته بنظيره التونسي السيد محمد المعز بلحسين والوفد المرافق له شاكرا اياه على تلبية الدعوة للمشاركة في فعاليات الصالون الدولي للسياحة والأسفار الذي سيشرف على مراسم افتتاحه الوزير الأول الجزائري السيد أيمن بن عبد الرحمان يوم الخميس 29 سبتمبر بقصر المعارض-الصنوبر البحري بالجزائر.

وأكد الوزير الجزائري عراقة العلاقات المتميزة التي تجمع قيادة البلدين والشعبين الشقيقين ووجود إرادة حقيقية على أعلى مستوى لمزيد تطوير وتعزيز التعاون والتكامل بين الجزائر وتونس.

وأضاف أن هناك عديد المجالات والاختصاصات التي يمكن تطويرها في إطار التعاون الثنائي السياحي خاصة التكوين السياحي والربط الجوي والبحري وغيرها من المجالات بما يساهم في تطوير عدد الجزائريين الوافدين على تونس.

ومن جهته، جدّد السيد محمد المعز بلحسين شكره لنظيره الجزائري على حفاوة الإستقبال وهو ما يؤكد العلاقة المتميزة بين البلدين والشعبين الشقيقين متوجها له بالتهنئة على تجديد الثقة في شخصه ضمن الفريق الحكومي الجديد ومتمنيا له ولكل الفريق العامل معه التوفيق في المعرض وكذلك في القمة العربية القادمة في الجزائر.

وأكّد السيد محمد المعز بلحسين وجود إرادة من قيادة البلدين لمزيد تطوير وتعزيز التعاون الثنائي في عديد المجالات ومنها ذات العلاقة بالقطاع السياحي مبرزا حرص الجانب التونسي على إعطاء ديناميكية جديدة للتعاون بين البلدين استنادا إلى توصيات اجتماع الدورة الخامسة للجنة القطاعية المشتركة التونسية الجزائرية في مجال السياحة المنعقدة في تونس يومي 02 و03 أوت الماضي.

وعبّر الطرفان عن رغبتهما في دفع التعاون بما يرتقي لمستوى تطلعات البلدين واتفقا على تطوير عدد من البرامج منها خاصة:
– إرساء توأمة وشراكة بين مؤسسات التكوين بالبلدين وتنظيم دورات تكوينية مشتركة ورصد حاجيات التكوين لكلا البلدين.
– وضع خطة لبلورة مسالك سياحية مشتركة مع إشراك الفاعلين المعنيين في هذا المجال على غرار المسالك الثقافية والدينية والإيكولوجية والصحراوية.
– إعداد البرنامج التنفيذي للفترة 2023 – 2025 في مجال الترويج والتسويق والاتصال السياحي.
– مزيد تنسيق وتوحيد الجهود إقليميا ودوليا في عديد المسائل والقضايا ذات الإهتمام المشترك.
– النقل الجوي: النظر، بالتنسيق مع وزيري النقل بالبلدين، في امكانية الترفيع في نسق الرحلات بين البلدين وفي الاتجاهين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى