وطنية

توقعات بانفراج أزمة الحليب مطلع 2023

رجح نائب رئيس الغرفة الوطنية لصناعة الحليب ومشتقاته علي الكلابي انفراج أزمة نقص الحليب مطلع السنة القادمة ، قائلا إن العودة لن تكون سهلة أبدا، وفق تقديره.

وأضاف الكلابي ، في تصريح لجريدة الشروق في عددها الصادر اليوم الأحد 4 ديسمبلر 2022 ، أنه عمليا لا يمكن تجاوز الأزمة قبل شهر جانفي القادم وربما تمتد إلى غاية شهر فيفري 2023 لأن أسباب فقدان مادة الحليب مازالت قائمة ، لافتا إلى أن الفلاح يعيش أزمة عميقة تعود إلى ارتفاع الكلفة .

وقال “إذا لم نحافظ على الفلاح وعلى منظومة الإنتاج فلن نحافظ على المستهلك”.

وبخصوص توفر مشتقات الحليب بكثافة في الوقت الذي يفقد فيه الحليب، أفاد الكلابي بأن 20 بالمائة من كمية الحليب الوافدة على المصنع توجه لإنتاج الياغرط ، مؤكدا أن هذه المادة أسهمت في تأمين مصاريف المؤسسة وخلاص أجور العمال .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى