وطنية

تواصل الإبادة القطرية للثورة الحيوانية البرية التونسية … الدولة لا تحرك ساكنا (فيديو)

أكد رئيس جمعية تونس ايكولوجيا عبد المجيد دبار ، في مداخلة هاتفية في برنامج “الويكاند” ، اليوم الأحد 10 جانفي 2021 ، أن الثروة الحيوانية في تونس منتهكة ، مشيرا إلى أنه رغم أن تونس وقطر وغيرها من الدول صادقت على اتفاقية لحماية الحيوانات المهددة بالانقراض لكن لا يتم تطبيقها .

وقال إن الوفود القطرية تزور تونس للقضاء على الثروة الحيوانية في توزر بالاعتماد على سيارات متطورة لتنفيذ عملية ابادة لكل الحيوانات (غزال ، حبارة ، ذئاب …) ، مبينا أن قانون الصيد في تونس واضح ويحمي الحيوانات وينظم عملية الصيد وينص على أن الأجانب مرخص لهم بصيد الخنازير و”الترد” و”عصفور الزيتون” فقط ، وينص كذلك على أن موسم الصيد أغلق الآن لأن هذه الفترة هي فترة تكاثر الحيوانات ، لكن الوفود قطرية تواصل حملات الصيد العشوائي تحت حماية رفيعة المستوى .

وأفاد بأن السلط المعنية في الجهة تتعرض لهرسلة بسبب رفضها لهذه الممارسات والانتهاكات ، مشددا على أن الصيادة القطرين موجودين الآن في الصحراء التونسية وينفذون عملية ابادة للثروة الحيوانية .

وأضاف دبار أن الدولة التونسية لا تحرك ساكنا أمام هذا الانتهاك منذ سنوات ، متهما  الوزير لدى رئيس الحكومة المكلف بالعلاقات مع مجلس نواب الشعب علي الحفصي بتنظيم هذه الحملات والتشريع لها سنويا .

وبين أنه أمام هذه الممارسات من الأجانب انخرط التونسيين كذلك في حملة الابادة للحيوانات ، مبينا أنه بلغ صوته للسلط وسيحتج يوم الاثنين بقصر قرطاج .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock