وطنية

تحرك وطني للتنسيقية الوطنية للاساتذة النواب بمحيط مقر الاتحاد العام التونسي للشغل بتونس العاصمة

نفذت التنسيقية الوطنية للاساتذة النواب بحضور التنسيقيات الجهوية القادمة من كل ولايات الجمهورية التونسية، اليوم الأربعاء، وقفة احتجاجية انطلقت من محيط مقر الاتحاد العام التونسي للشغل بتونس العاصمة في اتجاه وزارة التربية بشارع باب البنات وسط تعزيزات امنية بحضور عديد الوحدات للشرطة وتركيز الحواجز الحديدية امام المنافذ الفرعية المؤدية لساحة الحكومة بالقصبة

واكد الناطق الرسمي باسم التنسيقية الوطنية للاساتذة النواب، مالك العياري لموفدة /وات/ أن الامين العام المساعد بالاتحاد المكلف بالوظيفة العمومية ، محمد الشابي ، استقبل وفدا عنهم وأفاد انه سيتم ادراج ملف الاساتذة النواب بجدول اعمال ومخرجات جلسة الهيئة الادارية القطاعية الخاصة بالتعليم الثانوي المنتظر انعقادها يوم 12 نوفمبر الجاري.واشار مالك العياري الى ان اتحاد الشغل تعهد ايضا بمطالبة كل من رئاسة الحكومة ووزارة التربية بوضع حد لآليات التشغيل الهش وصياغة اتفاقية واضحة خاصة بجميع الاساتذة النواب.

واستنكر ما قال عنه “سياسة التسويف والمماطلة التي تنتهجها وزارة التربية وسلط الاشراف وعدم التعاطي بجدية مع مطالبهم المشروعة” والمتمثلة بالخصوص في وضع اتفاقية تنص على تسوية عادلة وشاملة لنواب 2008-2022 والتعجيل بتنزيل قائمة تكميلية لنواب 2016-2022.وطالب الناطق الرسمي أيضا بإقرار مسالة التنفيل العمري امام تتالي سنوات التعويض وزحف شبح الإقصاء بالنسبة إلى من تجاوز سنهم 50 سنة، وإيجاد حل جذري لشعب السلك المشترك والشعب المغلقة ،على غرار الاعلامية والفنون التشكيلية والتربية المدنية ، وتحقيق تكافؤ الفرص والاعتراف بحق الاساتذة النواب الحاصلين على الإجازة التطبيقية التي تخضع للامر 3123 في التسوية.

كما طالب بصرف المستحقات المالية المتخلدة بذمة وزارة التربية منذ 2018 الى حدود بداية السنة الدراسية الحالية وتمتيع الاساتذة النواب بالحق في التعطية الصحية والاجتماعية.

ورفع المحتجون عديد الشعارات التي تطالب بالاسراع في اعداد قاعدة بيانات للاساتذة النواب من 2016 الى 2022، بالاضافة الى الاعتراف بحق الاساتذة النواب من 2008 الى 2022 في الادماج والتسوية الفورية لوضعياتهم الهشة.كما رددوا عدة شعارات، على غرار “ثورة ثورة حتى الانتداب”و”كفاكم ذر الفتات” و “اين حقنا في تسوية الوضعية” و “لا لتهميش مادة التربية التشكيلية ” و” طبق الرائد الرسمي ” و”طبق القانون، الانتداب حق مشروع”… ، مطالبين برحيل وزير التربيةيذكر ان وفدا عن التنسيقية الوطنية للاساتذة النواب ما يزال الى حد الساعة في انتظار عقد جلسة مع وزير التربية بمقر الوزارة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى