وطنية

بودن في شرم الشيخ …التزام تونس بتخفيض انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري

خلال مشاركتها في قمة رؤساء الدول والحكومات للدورة 27 لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ: رئيسة الحكومة تؤكد على الالتزام المبدئي لتونس بدعم الجهود الدولية قصد تفعيل الاتفاقيات المتعلقة بتخفيض انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري والتأقلم مع التغيرات المناخية.

حلت رئيسة الحكومة نجلاء بودن، يوم الاثنين بمدينة شرم الشيخ المصرية، للمشاركة في قمة رؤساء الدول والحكومات للدورة 27 لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ “COP 27″وذلك على رأس وفد رفيع المستوى ضمّ وزير الاقتصاد والتخطيط، سمير سعيّد، ووزيرة الصناعة والمناجم والطاقة، السيدة نائلة نويرة القنجي، ووزيرة البيئة، ليلى الشيخاوي. وقد كان في استقبال رئيسة الحكومة بقاعة المؤتمرات بشرم الشيخ كل من الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، والأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، السيد أنطونيو غوتيريش.

وشاركت بودن، في أوّل أياّم قمّة “COP 27″، في المائدة الحوارية حول آليات التمويل الجديدة للمناخ وكذلك في فعاليات الدورة الثانية لـ”مبادرة الشرق الأوسط الأخضر” التي كانت أطلقتها المملكة العربية السعودية.

وأكّدت رئيسة الحكومة خلال كلمتيْها على الالتزام المبدئي لتونس بدعم الجهود الدولية قصد تفعيل الاتفاقيات المتعلقة بتخفيض انبعاث الغازات المسببة للاحتباس الحراري والتأقلم مع التغيرات المناخية وسبل توفير التمويلات اللازمة للتكيف معها خاصة في الدول النامية.

كما أجرت نجلاء بودن، بهذه المناسبة، لقاءات ثنائية مع عدد من قادة الدول المشاركة في القمة وهم الرئيسان الجزائري والعراقي ووليّيْ العهد السعودي والكويتي ورؤسات حكومات لبنان وبريطانيا وإسبانيا وهولندا وفنلندا، تم خلالها التطرق إلى أبرز القضايا المطروحة على قمّة “COP 27” ولاسيما سبل الارتقاء بعلاقات التعاون مع البلدان الشقيقة والصديقة المعنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى