وطنية

بعد اكتشاف الحريقة السامة بشاطئ أميلكار…وزارة الفلاحة تدعو إلى تجنب اللمس والاحتكاك بهذه النوعية من القناديل

اعلنت وزارة الفلاحة والموارد المائيّة والصيد البحري في بلاغ لها ظهور قناديل البحر السامّة أو ما يعرف بالـ “الحرّيقة” بالشواطئ التونسية، حيث تلقت المصالح المركزية للوزارة صباح اليوم الجمعة 02 أفريل 2021 إشعارا حول ظهور”الحرّيقة” من نوعية Physalia physalis بشاطئ أميلكار بسيدي بوسعيد، بتونس العاصمة.

وفي الحين تحول فريق علمي من المعهد الوطني لعلوم وتكنولوجيا البحار إلى عين المكان، حيث عاين وتبين وجود حرّيقة وحيدة، يبلغ طول مجساتها “Tentacules” أكثر من 50 صم وقيس عوامتها “Flotteur” حوالي 20 صم ولونها أزرق مائل إلى البنفسجي.

وفي هذا الإطار، تجدّد الوزارة دعوتها لكافة المواطنين للتبليغ عن تواجد هذا الصنف بشواطئنا كما تدعوهم إلى تجنب اللمس والاحتكاك بهذه النوعية من القناديل وتبقى المصالح المركزية والجهوية في حالة يقظة ومتابعة لهذه الظاهرة. وتتوجه الوزارة بالشكر إلى كافة المواطنين على وتعاونهم في التبليغ والتوقي من هذه النوعية من قناديل البحر المعروفة بلسعاتها الحادّة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock