وطنية

بعثة اقتصادية تضم 30 مستثمرا تونسيا تبادر الاربعاء باستكشاف السوق التشيكية

يبدأ 30 مستثمرا و من أصحاب وصاحبات أعمال ناشطون في قطاعات متنوعة من تونس ، الاربعاء، جولة استكشافية للسوق التشيكية تتضمن لقاءات مع مسؤولين حكوميين ومحادثات مع مع ممثلي كبرى الشركات بهدف دفع علاقات التعاون.ووصلت بعثة اقتصادية نظمتها كنفدرالية مؤسسات المواطنة التونسية – كونكت – الى جمهورية التشيك (اوروبا الوسطى)، امس الثلاثاء، للتعرف على فرص الاستثمار في أهم المدن التشيكية لاسيما العاصمة براغ والعاصمة الاقتصادية برنو والمنطقة الصناعية زلين.

و تنتظم البعثة بالتعاون مع سفارة تونس ببراغ ووكالة النهوض بالاستثمارات الخارجية وسفارة الجمهورية التشيكية في تونس ووزارة الصناعة والتجارة التشيكية وكنفدرالية الصناعة في جمهورية التشيك.وسيؤدي المستثمرون، وفق برنامج البعثة، زيارات ميدانية الى عدد من المناطق الصناعية و المصانع العالمية الكبرى للقاء رؤساء أهم الشركات وكذلك كبار المسؤولين والوزراء قصد عقد شراكات إستراتيجية.ويتضمن البرنامج ، المشاركة في ورشات عمل حول مناخ الأعمال ولقاءات ثنائية بين رجال الأعمال من الجانبين في حين سيشارك الوفد في المنتدى الاقتصادي التونسي التشيكي الذي سينتظم حول تطوير المبادلات الاقتصادية والاستثمار بين البلدين.

وتعد التشيك من بين أكثر الاقتصاديات تطورا في أوروبا الوسطى وتتشكل المبادلات التجارية مع تونس من المكونات الكهروتقنية والنسيج والمواد الغذائية (من تونس)، والمواد الخام للصناعة الكهروتقنية او قطع الغيار من التشيك، مع تمثيل لعلامة السيارات “سكودا”، في تونس.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى