وطنية

الهايكا تفتح تحقيقا في بث مشترك وإعلام بمخالفة عود بخصوص برنامج “ديما لاباس”.

افادت الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري”الهايكا”، اليوم الثلاثاء، في  تدوينة على صفحتها الرسمية على الفايسبوك أن مجلس الهيئة قرر في جلسته المنعقدة بتاريخ 28 ديسمبر 2020فتح تحقيق في بث مشترك وإعلام بمخالفة عود بخصوص برنامج “ديما لاباس”.تتعلق بمضمون حلقة برنامج “ديما لاباس” التي تم بثها بتاريخ 26 ديسمبر 2020 وما تضمنته من انتهاك لكرامة الإنسان وإهانة للمرأة وتنميط لصورتها، وذلك على معنى الفصل الخامس من المرسوم عدد 116 لسنة 2011 المؤرخ في 02 نوفمبر 2011 والفصل 11 من القانون الأساسي عدد 58 لسنة 2017 المؤرخ في 11 أوت 2017 والمتعلّق بالقضاء على العنف ضدّ المرأة.
كما قرر مجلس الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري في جلسته المنعقدة بتاريخ 28 ديسمبر 2020
فتح تحقيق حول البث المباشر والمشترك بتاريخ 24 ديسمبر 2020 بين القناة العمومية الوطنية الأولى ووسائل إعلام تلفزية وإذاعية عمومية وخاصة لبرنامج عنوانه “الخروج من الأزمة… ممكن !” تم إنجازه بالتعاون مع المعهد العربي لرؤساء المؤسسات، وذلك للوقوف على الإطار الذي تنزل فيه البث المشترك ومدى احترام مبدأ التعددية في هذا البرنامج الذي بدى من خلال المعاينة الأولية منبرا لرؤية واحدة وموجهة وتغلب عليها الدعاية لمبادرة بعينها وتقديمها في ثوب الحل الوحيد للأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد.
.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى