وطنية

النيابة العمومية تؤكد عدم علمها بامتناع أمنيين المثول أمام التحقيق في حادثة الاعتداء على قاصر بسيدي حسين

أكد الناطق الرسمي باسم النيابية العمومية بالمحكمة الإبتدائية تونس 2 أن فرقة مكافحة الإجرام بإدارة الشرطة العدلية للحرس الوطني ببن عروس تعهدت بالبحث في قضية الإمنيين المشتبه في ارتكابهم اعتداء بالعنف على شاب في منطقة سيدي حسين وتجريده من ملابسة ولا علم للنيابة العمومية بامتناع إدارة الإشراف عن مد الفرقة المتعهدة بالبحث بأسماء المشتبه بهم وعن مثولهم أمام التحقيق.

وأبرز  ردا عن سؤال حول ما راج عن الإمتناع المثول لدى الفرقة المختصة في البحث أنه في صورة إبلاغ النيابة العمومية بوجود امتناع فإنه يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة” لضمان إجراء التحقيقات.


وذكر بأن فرقة مكافحة الإجرام بإدارة الشرطة العدلية للحرس الوطني ببن عروس تعهدت بالبحث في قضية الأمنيين المشتبه في ارتكابهم اعتداء بالعنف على شاب في منطقة سيدي حسين وتجريده من ملابسة.


وقال ” لم يتم إيقاف اي أمني في القضية وتقارير البحث لم تصل إلينا بعد”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى