وطنية

المنستير: تنظيم الدورة الأولى لأولمبياد الإملاء في اللغة الانقليزية بمشاركة أكثر من 300 تلميذ وتلميذة

احتضن المعهد العالي للدراسات التكنولوجية بقصر هلال من ولاية المنستير، الأحد، أولمبياد الإملاء في اللغة الانقليزية في دورتها الأولى، التي نظمتها “جمعية قصر هلال 2050” بالتعاون مع المندوبية الجهوية للتربية بالمنستير وجمعية الإحاطة المدرسية بقصر هلال والمكتبة العمومية بقصر هلال وجمعية أحباء الطفل بقصر هلال بمشاركة قرابة 320 من تلاميذ السنوات 5 و6 و7 و8 أساسي وفق ما أفاد وات رئيس جمعية قصر هلال 2050، عادل عامر.

واختارت الجمعية تنظيم التظاهرة المخصصة للإملاء بالانقليزية لتحفيز التلاميذ على تطوير مكتسباتهم في هذه اللغة الحيّة نظرا لأهميتها لمواكبة المستجدات العلمية وغيرها في مختلف المجالات.

وترافقت عملية الاختبارات الكتابية ببرنامج تنشيطي على غرار تنظيم حصّة في التنمية البشرية لتلاميذ السنة الخامسة ابتدائي وعرض موسيقي تلمذي لتلاميذ السنة السادسة، ومداخلة تحسيسية وتحفيزية لتلاميذ السنة السابعة حول أهمية تعلم اللغات الحيّة قدمها الشاعر، كمال الممي، الذي يتقن العربية والفرنسية والانقليزية والاسبانية والألمانية.وبين الممي للأطفال أهمية اتقان اللغات الحيّة كأداة اتصال وتواصل في عالمنا الحالي المفتوح بحكم العولمة للاستفادة من عدّة فرص للتكوين أو البحث أو العمل

.وقالت من جهتها التلميذة بالسنة الثامنة بالمدرسة الإعدادية 3 جانفى، رتاج لحمر، أنها خاضت تجربة اولمبياد الإملاء لأوّل مرّة لتقييم مستواها في اللغة الانقليزية والعمل على تحسينه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى