وطنية

الملقّح لا يذهب للبحر ولا يأكل “الحار” : عضو الحملة الوطنية للتلقيح يؤكّد.. “هذه تخاريف لا أساس علمي لها” (فيديو)

أكّد عضو الحملة الوطنية للتلقيح وأستاذ في علم الأدوية بكلية الطب الدكتور أنيس ڨلوز في تصريح لبرنامج “موجة صيف” ، اليوم ، أن نجاح اليوم الوطني للتلقيح أمس سيكون مرحلة جديدة والتحدي الثاني هو إنجاح يوم 29 أوت وإعطاء الجرعة الثانية للملقحين يوم 8 أوت .
وقال إن الفترة الجديدة تعتمد التلقيح المكثف من خلال تنظيم حملات والانخراط في التلقيح المهني عبر منظومة طب الشغل وتطعيم الطلبة والتلاميذ والأسرة التربوية والجامعية .

وأضاف أن التحدي القادم هو تلقيح الفئات العمرية الأخرى ، وتم توجيه الدعوة للفئة العمرية بين 30 و39 سنة للتلقيح ، مرجحا أن يتم تسجيل 100 ألف تلقيح يوميا مع دخول الطب الخاص والصيدليات في حملة التلقيح ضد كوفيد 19 من أجل الوصول إلى تطعيم 50 بالمائة من المواطنين التونسيين مع نهاية شهر سبتمبر ، مشيرا إلى أن الأولوية تبقى للمتقدمين في السن .


وعلّق عضو الحملة الوطنية للتلقيح عن ما يتم ترويجه بخصوص منع الملقحين من تناول الأكلات “الحارة” والاستحمام والذهاب إلى البحر قائلا “هذه الفرضيات لا أساس علمي”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى