وطنية

القيروان : إحداث أول مدرسة حقلية في قطاع الحبوب في البلاد

تم اليوم الخميس إحداث أول مدرسة حقلية في قطاع الحبوب ب”قرعة البليدات” بمعتمدية نصر الله من ولاية القيروان، وهي تعد الأولى من نوعها على مستوى الجمهورية في هذا القطاع.

وأفاد رئيس خلية الإرشاد الفلاحي بنصر الله، عبد الحكيم الخرداني، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، بأن هذه المدرسة الحقلية تهدف إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي من الحبوب في ظل الوضع العالمي الراهن، وفي ظل شح هذه المادة وصعوبة الحصول عليها.
ولفت إلى أن تحقيق الاكتفاء الذاتي يمر عبر حزمة فنية يتلقاها الفلاح للوصول إلى المردود المطلوب، مشيرا، في هذا الإطار، إلى أن المدرسة الحقلية تعد طريقة إرشادية جديدة تقوم على الإرشاد النظري والتطبيقي بين المكونين والفلاحين، وذلك داخل حقل فلاحي لتشخيص الإشكاليات وإيجاد الحلول بطريقة تشاركية، وذلك بالتعاون مع خبراء وزارة الفلاحة.
وتضم هذه المدرسة الحقلية 16 فلاحا من معتمدية نصر الله مختصين في زراعة الحبوب، سيتم تكوينهم منذ بداية موسم البذر إلى غاية موسم الحصاد، وذلك في تجربة نموذجية تمتد على 1 هكتار، وفق طريقة علمية وتقنيات في الزراعة والري والتسميد والمداواة، ليتم تعميمها في مرحلة لاحقة على باقي الجهات.
يذكر أنه في إطار تنفيذ مكونات مشروع أجندا 2030 المتعلقة بتحسين إنتاجية واستدامة الماء ببلدان شمال إفريقيا والشرق الأدنى، وفي إطار النقطة المتعلقة ب”تحسين إنتاجية الماء للزيتون”، قامت منظمة الأغذية والزراعة بالتعاون مع وزارة الفلاحة ببعث 4 مدارس حقلية في قطاع الزيتون سنة 2019 بكل من الشراردة ونصر الله والسبيخة والشبيكة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى