وطنية

القصرين : غلق المقر المركزي لبلدية النور بسبب كورونا

 يتواصل لليوم الثاني على التوالي غلق المقر المركزي لبلدية النور بمدينةالقصرين بعد تسجيل 5 إصابات مؤكدة بفيروس كورونا في صفوف أعوانها وموظفيها

وبيّنت رئيسة البلدية ، فاطمة محمود ، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء أنه تم يوم أمس تعقيم المقر بالكامل ورفع عينات للأعوان الذين خالطوا زملائهم المصابين وهو ما كشف حمل عدد آخر من الأعوان للفيروس، مبرزة أن البلدية ستفتح أبوابها غدا صباحا أمام عموم المواطنين وسيتم التشديد في إجراءات التوقي من مخاطر الوباء من حمل الكمامة وتكريس التباعد الجسدي والتقيد بقواعد حفظ الصحة نظرا لخطورة الوضع الوبائي بالجهة لاسيما بمعتمدية القصرين الشمالية المصنفة منطقة حمراء وتتطلب الغلق لكسر حلقات العدوى وفق تقديرها.

وكان كاهية مدير الرعاية الصحية الأساسية بالإدارة الجهوية للصحة، منصف المحمدي قد أوضح أمس الثلاثاء أن كافة المؤشّرات تؤكد خطورة الوضع الوبائي بجهة القصرين من ذلك الارتفاع المتواصل لضحايا وباء كورونا بالجهة حيث تم خلال اليومين المنقضيين تسجيل 12 حالة وفاة و105 إصابات جديدة خلال الـ 48 ساعة الأخيرة إلى جانب إمتلاء أقسام الأكسجين بالمستشفيات المحلية والمستشفى الجهوي وبلوغ طاقة إستيعاب أسرة الإنعاش بالمستشفى الجهوي نسبة 80 بالمائة حاليا.

واعتبر المحمدي أن حالة الإستهتار والتسيب في صفوف عدد كبير من المواطنين في ما يتعلق بمقتضيات البروتوكول الصحي وقواعد حفظ الصحة كانت من الأسباب الرئيسة لتأزم الوضع الوبائي بالجهة داعيا الجميع إلى التحلي بالمسؤولية وتوخي الحذر واليقظة والالتزام بكافة التدابير الوقائية والإجراءات المنبثقة عن اللجنتين الوطنية والجهوية لمجابهة فيروس كورونا لكسر حلقات العدوى وتخطي هذا الوضع الحرج.

وات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock