وطنية

الترفيع في الكمية المحمولة لسفن من الحاويات الى مستوى 50 الف بميناء رادس

اكد ايوسف بن رمضان مدير عام لنقل البحري والموانئ بوزارة النقل خلال اجتماع لجنة الحوكمة الرشيدة ومكافحة الفساد مراقبة التصرف في المال العام للاستماع الى وزير النقل واللوجستيك حول مخرجات تقرير زيارتها الميدانية الى الميناء رادس التجاري حول وضعية الموانئ البحرية التجارية ان طاقة حمولة السفن بمناء رادس لا تتجاوز 30 الف طن مشيرا الى ان الترفيع في هذه الحمولة الى مستوى 50 الف طن سوف يربح الميناء قيمة 10 دولار لكل طن .

و اشار بن يوسف ان قيمة المبالغ المحولة للخارج مقابل انتظار الحاويات وصل الى 40 مليون دينار موضحا ان بقاء الحاويات بالميناء تشهد اشكالية طول المدة .

وفي علاقة بهذه النقطة ،بين بن رمضان ان معدل بقاء الحاويات بميناء رادس في حدود 17 يوما ،مشيرا ان 30 % من الحاويات يتم اخراجها الى مورديها في مدة لا تتجاوز اسبوع ،30% الاخرى من عدد الجملي للحاويات تتجاوز مدة بقائها في الميناء شهر ،فيما تمتد مدة بقاء 10 % من جملة الحاويات الباقية بالميناء حسب بن رمضان أشهر وهو مايشكل اشكالية بالنسبة للادارة وجب تلافيه

.يذكر ان كلفة اليومية الحاويات بميناء رادس بلغت بين 6000 و8000 دولار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى