وطنية

البرلمان يدعو إلى التسريع في عرض مبادرة تجريم التطبيع على الجلسة العامة في اقرب الآجال

أصدر مجلس نواب الشعب، مساء اليوم الثلاثاء، بيانا عبر فيه عن تضامنه مع الشعب الفلسطيني على إثر العدوان الغاشــــم للكيان الصهيوني المغتصب ضد الشعب الفلسطيني في القدس وغزة والـــضفة وداخل الأراضـــي المحـتلة سنة 1948، وما رافقه من تدمير وتهجير وتهويـــد وأعـمال إرهــــــــابية وحــشية وعنصرية اسـتهدفت المدنيين الفلســـطينيين الـعزل.

وأدان النواب المجتمعين في جلسة عامة للبرلمان، اليوم، اعتداءات جيش الاحتلال الإسرائيلي ووصوفوها بـ”الوحشية” و”الإرهابية. “كما أدانوا سياسة الاستيطان والحصار والميز العنصري التي يمارسها الكيان الصهيوني ضد أبناء الشعب الفلسطيني”.

من جهة أخرى، دعا البيان إلى التسريع في عرض المبادرة التشريعية المتعلقة بتجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني على الجلسة العامة لمجلس نواب الشعب في أقرب الآجال.

وعبر النواب في بيانهم عن دعمهم الكامل للمقاومة الفلسطينية ولصمود كل الفصائل التي توحدت حول خيار المقاومة والوحدة الوطنية. كما عبروا عن دعمهم لمبادرة تونس المقدمة لمجلس الأمن الدولي حول القدس.

إلى ذلك، دعا النواب في هذا البيان إلى إحداث “لجنة القدس وفلسطين” صلب مجلس نواب الشعب، كما دعوا جامعة الدول العربية الى دعم المقاومة الفلسطينية بكل الوسائل التي تعزز صمودها وقدراتها على التصدي لهذا العدوان، وتفعيل اللوائح والقرارات المتعلقة بمقاطعة الكيان الصهيوني في كل المجالات.

ودعا النواب في بيانهم “كل أحرار العالم في مختلف المجالس البرلمانية والمنظمات الحقوقية والمدنية الإقليمية والدولية والهيئات الحقوقية الإقليمية والدولية المختصة والأطراف المعنية، إلى إستنكار الجرائم الصهــــيونية ومساندة حــق الشعـــب الفـــلســطيني، واتخاذ الخطوات القانونية اللازمة لإحالة القيادات الصهيونية التي لها علاقة مباشرة أو غير مباشرة بالجرائم الإرهابية المرتكبة في حق الشعب الفلسطيني على محكمة الجنايات الدولية ومحكمة العدل الدولية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Participez au jeu
participez au jeu