وطنية

الأسبوع العربي للبرمجة في دورته الثانية من 21 إلى غاية 28 فيفري 2022

اكدت وداد الرزقي منسقة الاسبوع العربي للبرمجة الأسبوع العربي للبرمجة في دورته الثانية تحت عنوان “الذكاء الاصطناعي و حماية البيئة ” امس في برنامج “ديمانش بليس” ان المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم (الألكسو) و وزارة التعليم العالي و البحث العلمي المصرية و اللجنة الوطنية المصرية للتربية و العلوم و الثقافة و الجمعية التونسية للمبادرات التربوية الدورة االثانية لتظاهرة “الأسبوع العربي للبرمجة” تحت عنوان “الذكاء الاصطناعي و حماية البيئة ” المزمع عقدها خلال الفترة الممتدة من 21 فيفري إلى 28 فيفري 2022.

و اوضحت ان الأسبوع العربي للبرمجة يهدف إلى مساعدة المجتمع العربي وخاصة جمهور المعلمين والتلاميذ (من 8 سنوات إلى 18 سنة) وكل المهتمين بعلوم البرمجة إلى إبراز طاقاتهم وقدراتهم وخصوصا أن لغة البرمجة و تطبيقاتها أصبحت تدير عالمنا وتحلّ المشاكل من حولنا، لذلك جاءت فكرة الأسبوع العربي للبرمجة لتوفير بيئة تعليمية بأسلوب ممتع ويسير يساعد في تعليم أساسيات البرمجة للناشئين لتكون فرصة أمامهم لفتح آفاق نحو تخصّصات جديدة عبر إشراكهم بمسابقات البرمجيات الشيّقة والممتعة، كما يهدف الأسبوع العربي للبرمجة إلى توفير بيئة مناسبة لتبادل الخبرات في مجال تعليم البرمجيات، وهو ما سيساهم في نشر ثقافة علوم البرمجة و فروعها كالذكاء الاصطناعي و التعلم الآلي… ، إضافة إلى ذلك يحدد الأسبوع العربي للبرمجة في كل دورة موضوعا من مشاغل حياتنا اليومية يكون محورا لمنافاسات تساعد على تحقيق أهداف التنمية المستدامة باستخدام البرمجيات الحديثة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى