وطنية

اسامة الخليفي …لابّد من هدنة سياسية بسنتين

قال رئيس كتلة قلب تونس في البرلمان، أسامة الخليفي، اليوم في برنامج ميدي ماد طبخات سياسية لاخراج البلاد من الازمة مشيرا الى التفكير ا في مصلحة البلاد داعيا الى هدنة سياسية بسنتين

وبين أن المنظومة السياسية الحالية لا تمكن من أخذ قرار واضح و بالتالي ضرورة وضع مصلحة الدولة و الشعب فوق الاعتبارات السياسية و تنفيذ هدنة سياسية قد تمكن الدولة من العودة الى العمل و مواجهة الازمات

واوضح الخليفي الى ضرورة وضع خريطة طريق و تحديد الاوليات و الاليات للخروج من الازمة الخانقة بمشاركة جميع الاطراف السياسية و المنظمات الوطنية

و اضاف ان موقف النهضة لن يكون حاسما في ذهاب المشيشي و ان هشام مشيشي له دور تاريخي في المحافظة على ما تبقى من الدولة والتصدي للعبث وللفراغ مرحبا بالتقارب بين المشيشي و قيس سعيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى