وطنية

اتفاق بين وزارة التعليم العالي وممثلين عن الدكاترة المعطلين عن العمل يقضي باستئناف المسار التفاوضي

تمّ الاتفاق اليوم الأربعاء خلال اجتماع بين وزيرة التعليم العالي والبحث العلمي ألفة بن عودة الصيود ووفد ممثل عن الدكاترة الباحثين المضربين عن الطعام والمعتصمين بمقر الوزارة على استئناف المسار التفاوضي في أقرب الآجال للتسريع في حل مشكلة بطالة الدكاترة.
وقامت ألفة بن عودة الصيود، بعد تعافيها من فيروس كورونا ، حسب بلاغ صادر عن الوزارة، باستدعاء وفد ممثل عن الدكاترة الباحثين المضربين عن الطعام والمعتصمين بمبنى الوزارة للتطرق لكافة مراحل معالجة الملف والنتائج التي أفضى اليها المسار التفاوضي المتواصل.
وتم الاتفاق بين الطرفين على استئناف المسار التفاوضي في أقرب الآجال بحضور جميع الأطراف المتدخلة من رئاسة الحكومة ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي والوزارة المكلفة بالوظيفة العمومية والاتحاد العام التونسي للشغل والطرف الممثل عن الدكاترة المعطلين عن العمل.
ويطالب الدكاترة الباحثون المعطلون عن العمل الذين دخلوا في اعتصام بمقر وزرة التعليم العالي والبحث العلمي منذ نحو 7 أشهر بانتدابهم في وزارة التعليم العالي وفي مخابر البحث في كل الوزارات والهياكل العمومية.
وكان رئيس الجمهورية قد أدى زيارة فجئية إلى عن الدكاترة الباحثين المضربين عن الطعام والمعتصمين بمقر الوزارة التعليم العالي والبحث العلمي يوم 16 جانفي الجاري للاطلاع على أوضاعهم، وقد تعهد خلال لقائهم بالعمل على بلورة مقترحاتهم وتقديمها للوزارة لإيجاد حل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock