وطنية

أزمة الحليب متواصلة وهذه أسبابها

أفاد المكلف بالإنتاج الحيواني في الاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري أمام البرقاوي ، في تصريح لجريدة الصباح في عددها الصادر اليوم الخميس 15 ديسمبر 2022 ، بأن أسباب الأزمة الحالية في مادة الحليب تعود بالأساس إلى ارتفاع تكلفة الإنتاج وهي أكثر من تكلفة البيع ، والتي تصل لـ1600 مليم وقد تم اقتراح هذا السعر لكي يغطي مصاريف الانتاج .

وأضاف البرقاوي أن أخر زيادة استثنائية بـ200 مليم على مستوى الإنتاج التي تكفل الصناعيون باسنادها الى المربين قابلتها زيادة في اسعار الاعلاف مباشرة وهو يعني ان التكلفة ظلت على حالها .

من جهته ، قال رئيس الغرفة النقابية الوطنية لمراكز تجميع الحليب حمدة العيفي إن أزمة الحليب تعود بالأساس إلى ذبح العشوائي للأبقار الحلوب وكذلك تهريب القطيع إلى الدول المجاورة .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى