متفرقات

يقتُل زوجته ذبحا لأنّها تتكلم كثيرًا !!!

أقدم مسن مصري على قتل زوجته ذبحا بالسكين، اليوم الثلاثاء، في قرية أولاد عمرو بمحافظة قنا في منطقة صعيد مصر بسبب “كثرة كلامها”.

وأوضحت وسائل إعلام مصرية أن أجهزة أمن قنا تلقت إخطارا يفيد بمقتل عطيات م. البالغة 65 عاما، ربة منزل، بقرية أولاد عمرو، بعد العثور على جثتها غارقة في الدماء، بعد ذبحها في الرقبة بسكين المطبخ.

وكشفت تحريات المباحث أن المتهم في الواقعة محمد أ.، البالغ 70 عاما، تخلص من زوجته بأن ذبحها بالسكين بسبب مروره بحالة نفسية سيئة، وعلى الفور نقلت سيارة إسعاف الجثة إلى مشرحة مستشفى قنا العام.

وانتقلت الأجهزة الأمنية في قنا، إلى موقع الحادث، وفرضت طوقا أمنيا حول مسرح الجريمة، الذي عثرت على الجاني في محيطه في حالة انهيار عصبي وبكاء هستيري، وتم إلقاء القبض عليه ونقله إلى مركز شرطة قنا في المدينة للتحقيق معه، كما تبين أنه تزوجها منذ فترة طويلة، واعترف المتهم بارتكاب الجريمة قائل: “بتتكلم كتير وجابتلي اكتئاب”.

وحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة لتتولى التحقيقات، التي انتدبت طبيب الطب الشرعي لمناظرة الجثة وكتابة تقرير مفصل عن أسباب وفاتها، كما طلبت تحريات المباحث حول الواقعة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى