متفرقات

مشروع قانون أمريكي جديد لحظر “تيك توك”

قدم 3 مشرعين أمريكيين، أمس الثلاثاء، مشروع قانون جديد يهدف لحظر تطبيق “تيك توك” الصيني في الولايات المتحدة.

ويعكس مشروع القانون الذي قدمه السناتور ماركو روبيو، أكبر جمهوري في لجنة المخابرات بمجلس الشيوخ الأمريكي، وزوج من أعضاء الكونغرس من الحزبين الجمهوري والديمقراطي، أحدث تصعيد من جانب صانعي السياسة الأمريكيين ضد تطبيق الفيديوهات القصيرة المملوك للصين.

وواجه “تيك توك” شكوكا حول قدرته على حماية بيانات المستخدمين الأمريكييين من الحكومة الصينية.

ومن شأن التشريع المقترح حظر جميع معاملات شركات وسائل التواصل الاجتماعي التي لديها ما لا يقل عن مليون مستخدم شهريا في الولايات المتحدة، والتي تكون تحت “تأثير كبير” من البلدان التي تعتبر خصوما أجانب، بما في ذلك الصين، وروسيا وإيران وكوريا الشمالية وكوبا وفنزويلا.

وينص مشروع القانون على وجه التحديد على تسمية “تيك توك” وشركته الأم “ByteDance”، كشركات وسائط اجتماعية لأغراض التشريع.

وكان روبيو، وأحد رعاة مشروع القانون في مجلس النواب، النائب الجمهوري من ولاية ويسكونسن، مايك غالاغر، قد أشارا إلى عزمهما تقديم مشروع القانون في مقال رأي بصحيفة “واشنطن بوست” الشهر الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى