متفرقات

إيقاف ملكة جمال بريطانيا بسبب فرارها مع صديقها خوفا من الحجر الصحي

اعتقلت ملكة جمال بريطانيا السابقة زارا هولاند، في باربادوس بعد محاولتها العودة إلى المملكة المتحدة مع صديقها رغم ثبوت إصابتهما بفيروس كورونا المستجد.
وأجرت هولاند البالغة من العمر 25 عاما، وصديقها إليوت لوف البالغ 30 عاما، اختبارا للكشف عن الفيروس عند وصولهما إلى الجزيرة.
وبعد الحصول على النتيجة، تردد أن الثنائي حصلا على أساور حمراء، في إشارة الى إصابتهما، لكنهما قطعاها وحاولا الفرار إلى المطار في سيارة أجرة.
وعثر أحد العاملين في منتجع Sugar Bay على الأساور واستدعى الشرطة، وبعد محاولة الوصول لهولاند وصديقها، كانا قد وصلا إلى المطار، وتردد أن الزوجين محتجزان منذ ليلة أمس في جناح مخصص للمصابين بكوفيد-19 في مستشفى سانت لوسي شمال باربادوس.
ومن المقرر أن تواجه هولاند وصديقها تهما جنائية، بما في ذلك تعريض حياة الآخرين للخطر وغرامة قدرها 18000 جنيه إسترليني لكل منهما والسجن لمدة 12 شهرا لانتهاك القواعد.
وتنص القواعد أنه قبل الوصول إلى باربادوس، يجب على السياح ملء نموذج عبر الإنترنت وتضمين نتيجة اختبار فيروس كورونا السلبية، ثم يتم إلزام المسافرين للخضوع لاختبار ثان أثناء التواجد في الجزيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock