عالمية

تحقيق في مقتل مشجع إيراني احتفل بهزيمة منتخبه في المونديال

فتح القضاء الإيراني، الخميس، تحقيقا في مقتل شاب بالرصاص شمال طهران خلال احتفاله بهزيمة المنتخب الإيراني أمام نظيره الأميركي في نهائيات كأس العالم لكرة القدم في قطر.

وذكرت مجموعات تعنى بالدفاع عن حقوق الانسان ومقرها في خارج إيران، أن الشاب قُتل مساء الثلاثاء، بعد أن أطلق بوقه أثناء قيادة سيارته احتفالا بهزيمة بلاده، وفق “فرانس برس”.

وقال المدعي العام لمحافظة جيلان مهدي فلاحميري:”بعد مباراة المنتخب الإيراني أمام الولايات المتحدة توفي شاب يدعى مهران سماك بصورة مشبوهة بعد إصابته بكرة فولاذية في مدينة بندر أنزلي” شمال غرب طهران.

وذكرت وكالة ميزان أونلاين القضائية أن “تحقيقا فتح في الحادث”.

وبحسب جماعات تعنى بالدفاع عن حقوق الإنسان، قُتل مهران ساماك (27 عاما) بعد أن أطلق بوقه أثناء قيادة سيارته.

وأثارت هزيمة منتخب إيران مساء الثلاثاء في الدوحة أمام المنتخب الأميركي وإخراجه من المونديال، مشاهد فرح ويأس بين الإيرانيين في بلدهم المنقسم في ظل الحركة الاحتجاجية التي انطلقت قبل شهرين ونصف شهر بعد وفاة الشابة الكردية مهسا أميني أثناء احتجازها.

والاثنين، أعلنت السلطات الإيرانية لأول مرة عن مقتل أكثر من 300 شخص منذ بدء التظاهرات.

واتهم قائد الحرس الثوري حسين سلامي أثناء زيارته شيراز جنوب البلاد، الخميس، أعداء طهران بالسعي الى زعزعة استقرار بلاده.

ونقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية عن سلامي قوله “إن الاعداء ومن لا يستطيعون رؤية تقدم إيران الإسلامية ووسائل الإعلام المعادية وأبواق جبهة الإستكبار والمخدوعين، مستاؤون من تقدم البلاد ويقومون بزرع بذور الفتنة في نفوس شبابنا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى